الصالونات النسائية ما بين نصب وتجارة [Article not rated yet]
-

الصالونات النسائية ما بين نصب وتجارة

15/09/2006  

ما هي الصالونات النسائية لمن لا يعرف هذا المصطلح العامي؟ هي الأماكن التي تقوم فيها المرأة بقص شعرها وتجميل بشرتها أي القيام بعمليات التهذيب لبشرتها وشعرها، انتشرت في الفترة الأخيرة الصالونات النسائية في الكويت ما بين الصالونات التي تقدم غالبيتها الخدمات نفسها وهناك الرخيص منها والغالي، ولكن انتشرت مع انتشار تلك الصالونات طرق عجيبة غريبة أولا في جذب الزبائن، ثانيا في الأساليب المستخدمة في بعض الأشياء فعلى سبيل المثال: تقص لي صديقة انها تعاني من تساقط كثير لشعرها وهناك صالون يقوم بالعلاج عن طريق الغاز!! استغربت وظننت ان الغاز يستخدم اما للطبخ أو طرد الحشرات كما أعرف بل ان الجلسات تكون ما بين عشرين إلى ثلاثين دينارا، لا أظن أن هذا النوع من العلاجات سليم، وأخرى تشكو ان في أحد الصالونات أحرقوا شعرها وعندما شاهدوا نتائج فعلتهم الشنعاء على شعرها ارجعوا لها المبلغ وطلبت منها صاحبة الصالون بشكل حاد أن لا تبلغ هذه الحادثة لأحد!! هذا غير بعض العاملات من جنسيات آسيوية يغرين الزبونات بأنهن سيقدمن لهن خدمات أرخص لو زرنهن في شقتهن وهو نوع مهذب جدا من الفسق غير المباشر لجذب الزبونات، اما لتصويرهن بشكل غير مباشر ومن ثم ابتزازهن بنشر الصور أو غيره عن طريق البلوتوث وهو كارثة هذا العصر، أو للكسب بطريقة غير رسمية وكلاهما أخطر من الثاني، وهناك من تعد الزبونات بأنها تستطيع بيع شعرهن لإحدى النساء اللاتي قصصن شعرهن بسعر مغر، وبالتالي أصبحت تلك الصالونات والعاملات فيها يقمن بنشاطات غير مشروعة للربح بطريقة أو بأخرى، هذا غير الخلطات السحرية التي تباع لتبييض الأماكن المرغوبة وبسعر جيد ويحلفن انها مستخدمة وفعالة ولا تملك بعض النسوة سوى الجري وراء تلك الخلطات السحرية التي تسبب لهن أمراضا جلدية لرداءة المواد المستخدمة ومن ثم العلاج بأغلى الأثمان عند أطباء الجلدية، والندم.. والمشكلة انه ليس من رقابة تمارس على هذه الأنشطة ولا ملامة على ذلك لأن نشاطاتهن تمارس بطرق ذكية جدا وليس عليها ممسك قانوني، ولكن تعاني الزبونات من تعرضهن لبعض النتائج غير المطلوبة فهل من جهة يمكن الشكوى إليها؟ كحماية المستهلك وخلافه لتحمي الناس من خطر تعرض شعرهن للاحتراق أوجلدهن ولكسب تعويض مادي قد يفيدها في العلاج أم ان هذا الحق ضائع في الكويت؟ وان وجد فهل ستمارس عليه البيروقراطية اللعينة التي أصبحت كمرض خبيث انتشر في أغلب أجهزة ومؤسسات الدولة؟
وإن لم توجد جهة تحمينا فلا نملك سوى حق توعية النساء ومستخدمات تلك الصالونات باتخاذ الحيطة والحذر، وعدم اتباع الوعود الكاذبة بأنك ستحصلين على شعر أفضل وبشرة أجمل بأرخص الأسعار.
* * *
قفلة:
وجدت مواقف المعاقين والأماكن المخصصة لهم بسبب إعاقتهم لذا يجب على غيرهم ألا يستخدموا أماكنهم ويحتلوها لأنه تعد على حقوقهم. وعن نفسي لا أحترم من يأخذ موقف معاق ويحرمه من حقه، فهذا تعد كبير على أبسط حقوقهم لذا أتمنى من كل شخص من الله عليه بالصحة أن يرحم غيره من أنانيته.


تقييم المقاله :
ارسال المقاله لصديق